, , , ,

الجامعة الحرة الإيرانية تستقبل الطلبة السوريين

*📢اعلان*
تعلن جامعة آزاد الإيرانية الخاصة ، فرع مدينة أصفهان مع بداية العام الدراسي الجديد، عن استعدادها لقبول الطلاب الأجانب في جميع المراحل و كافة الاختصاصات الدراسية مع حسومات خاصة *للطلاب السوريين.*

-حيث يتوفر بالجامعة كافة الإمكانيات التعليمية والخدمات الرفاهية المميزة والتي تشمل:

•السكن الطلابي داخل حرم الجامعة
•الخدمات الطبية و التأمين الصحي
•مطعم الجامعه بأسعار رمزية
•صالات و أندية رياضية و غيرها من الخدمات

-علماً بأن لغة الدراسة هي اللغة الفارسية حيث يقوم الطالب بإجراء کورسات لتعلم اللغة الفارسية في إحدی مراکز تعلم اللغة الفارسية تحت إشراف الجامعة و لمدة 6 أشهر.

*لمحة عن الأقسام و الفروع الدراسية المتوفرة في الجامعة ومتوسط التکلفة للفصل الدراسي الواحد.*
*( علماً بأن العام الدراسي يتألف من فصلين دراسيين رئيسيين و فصل صيفي اختياري )*

*1_ کلیة الطب البشري :*
متوسط التكلفة للفصل الدراسي الواحد 700 دولار .

*2_کلیة طب الأسنان :*
متوسط التكلفة الدراسية للفصل الواحد 700 دولار.

*3_کلیه الصيدلية و العلوم الدوائية :*
متوسط التكلفة الدراسية للفصل الدراسي الواحد 700 دولار

*4_ كلية الهندسة و التقانة :*
و تشمل كافة الأقسام و الفروع الهندسية و التقانية :
كالهندسة المدنية و الهندسة المعمارية و هندسة المعلوماتية و غيرها…..
متوسط التكلفة الدراسية للاقسام الهندسية في الفصل الدراسي الواحد:
لمرحلة البكالوريوس ما يعادل 175 دولار.
لمرحلة الماجستير 300 دولار
لمرحلة الدكتوراه 800 دولار.

*5- کلیة العلوم :*
و تشمل كافة فروع علوم الأحياء و الطبيعة و العلوم التطبيقية، متوسط التكلفة الدراسية لكافة الأقسام و الفروع في كلية العلوم في الفصل الدراسي الواحد:
لمرحلة البكالوريوس 125 دولار
لمرحلة الماجستير 300 دولار
لمرحلة الدكتوراه 800 دولار

*6 – کلیة الآداب و العلوم الإنسانية:*
متوسط التكلفة الدراسية لكافة الأقسام و الفروع في كلية الآداب و العلوم الإنسانية في الفصل الدراسي الواحد:
لمرحلة البكالوريوس 125 دولار
لمرحلة الماجستير 275 دولار
لمرحلة الدكتوراه 750 دولار

_ تکلفة الحصول على السكن الجامعي و الخدمات التعليمية والتأمين الصحي و باقي الخدمات الرفاهية و مطعم الجامعة…. لكل فصل دراسي 40 دولار.

*لمحة عن الجامعة :*
جامعة آزاد ، أو بالفارسية ( دانشگاه آزاد اسلامی) هي جامعة إيرانية شبه خاصة و واحدة من أكبر الجامعات و أشهرها في إيران مقرها الرئيسي في العاصمة طهران
تأسست في عام 1982 علی ید رجل الدین و السياسة الإيراني البارز أکبر هاشمی رفسنجانی.
تضم أفرعاً لها في كافة المحافظات و المدن الإيرانية كما أن لها أفرعاً في كل من الإمارات العربية المتحدة و العراق و لبنان وافغانستان.
و هي جامعة معترف بها من قبل وزارة التعليم العالي السورية.

*📷بعض اللقطات لجامعة آزاد أصفهان نرفقها لكم بالأسفل👇🏻*

📞من يرغب بالتسجيل أو لديه اي استفسار، و للإطلاع أكثر على شروط التسجيل و القبول في الجامعة بإمكانه التواصل مع هذا الرقم:
+989032073868
🇮🇷🇸🇾

, , , ,

مباحثات سورية إيرانية لتطوير التعاون الاقتصادي الاستراتيجي المشترك

بحث وزير النفط والثروة المعدنية المهندس على غانم مع محمد إسلامي وزير الطرق وبناء المدن ورئيس الجانب الإيراني في اللجنة الاقتصادية الوزارية المشتركة بين إيران وسورية مجالات تطوير التعاون الاستراتيجي بين البلدين في مختلف المجالات الاقتصادية والاستثمارية والإنتاجية وخاصة في مجال النفط والصناعة النفطية..

وأكد الجانبان خلال الاجتماع الذي عقد في طهران اليوم عزمهما على الاستمرار في مسيرة التعاون الثنائي ورفع مستوى هذه العلاقات إلى مستوى العلاقة السياسية المتميزة بين البلدين.

كما شدد الجانبان على تحقيق شراكات حقيقية بين رجال الأعمال السوريين والإيرانيين في القطاعين الخاص والحكومي.

وأشار الوزير غانم إلى زيارته مجمع عسلوية جنوب إيران للصناعات النفطية والبتروكيماوية وقال إن “هذه الزيارة شكلت فرصة للاطلاع على الإنجازات الإيرانية في مجال الطاقة والبتروكيماويات ونقل التجربة الإيرانية في هذا المجال إلى سورية”.

ولفت الوزير غانم إلى اللقاء في غرفة الصناعة والمناجم والتجارة مع شركات القطاع الخاص الإيرانية في مجال النفط والصناعة النفطية موضحا أنه “تم تبادل الآراء حول كل ما يلزم بشأن الاستثمار في سورية كما تمت الإجابة عن كل التساؤلات بهذا الخصوص”.

إلى ذلك بحث غانم مع حسن دانائي فر مستشار النائب الأول للرئيس الإيراني رئيس لجنة العلاقات الاقتصادية السورية الإيرانية العراقية السبل الكفيلة بالارتقاء بمستوى العلاقات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والتبادل التجاري بين سورية وإيران وما تتطلبه المرحلة الحالية والمستقبلية من مضاعفة الجهود المشتركة وصولا إلى أفضل النتائج في المشروعات المشتركة بين الجانبين.

كما بحث غانم مع وزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة الإيرانية العميد أمير حاتمي العلاقات الثنائية وآخر تطورات الوضع في سورية وانتصارات الجيش العربي السوري على الإرهاب بدعم من الأصدقاء والحلفاء.

وقال الوزير غانم إن إيران شريكة في الانتصارات التي تحققت وتتحقق ضد الإرهاب مؤكدا مواصلة سورية محاربة الإرهاب حتى تطهير كامل الأرض السورية من الإرهابيين.

من جانبه أكد العميد حاتمي استمرار بلاده في تقديم مختلف أنواع الدعم لسورية في حربها ضد الإرهاب وقال “كما كنا بجانب سورية في الحرب ضد الإرهاب سنكون إلى جانب الاخوة السوريين في مرحلة إعادة الإعمار”.

حضر الاجتماعات سفير سورية في طهران الدكتور عدنان محمود والوفد المرافق للوزير غانم.

وكان الوزير غانم بحث أمس مع نظيره الإيراني بيجن زنكنه آفاق التعاون الاستراتيجي فيما يتعلق بالقطاع النفطي والصناعة النفطية.

إلى ذلك قام الوزير غانم بزيارة المؤسسات الإنتاجية والصناعية التابعة لوزارة الدفاع الإيرانية من ضمنها معمل تعبئة الغاز للآليات.

كما قام وزير النفط والثروة المعدنية والوفد المرافق بزيارة وتفقد المعرض الدولي لصناعة البتروكيماويات والبلاستيك في دورته الثالثة عشر “إيران بلاست” والذي يعتبر الأضخم من نوعه في الشرق الأوسط.

, , , ,

سورية وإيران تبحثان آفاق التعاون الاستراتيجي في قطاع النفط

بحث وزير النفط والثروة المعدنية المهندس علي غانم مع نظيره الإيراني بيجن زنكنه آفاق التعاون الاستراتيجي فيما يتعلق بالقطاع النفطي والصناعة النفطية.

ولفت غانم خلال اللقاء إلى ما تعرض له قطاع الطاقة والنفط من أضرار خلال الحرب الإرهابية على سورية مبينا أن هناك مجالات عديدة للتعاون الثنائي مع إيران في المجال النفطي والتعدين ومشددا على ضرورة مضاعفة العمل المشترك ومواجهة تحديات المرحلة الراهنة المتمثلة بالإجراءات الاقتصادية التي تستهدف مقومات حياة الشعب السوري وما خلفته من آثار سلبية على مختلف قطاعات الإنتاج الصناعية.

وأشار غانم إلى أهمية العمل المشترك لتأهيل المنشآت وخطوط الإنتاج وتبادل الخبرات وتأهيل الكوادر الفنية السورية في مجال النفط من خلال تبادل البعثات الفنية.

من جانبه أكد الوزير الإيراني الاستعداد للتعاون مع وزارة النفط السورية في مجال الكشف عن النفط والتنقيب والتكرير والإنشاءات والتجهيزات النفطية والغاز إضافة إلى تبادل الكوادر والبعثات.

من جهة أخرى بحث الوزير غانم مع وزير الصناعة والمناجم والتجارة الإيرانية رضا رحماني سبل تحقيق قفزة نوعية في التعاون الثنائي في قطاع الصناعة والمناجم وذلك بالاستفادة من القدرات والطاقة الكامنة لدى البلدين لافتا إلى أهمية التعاون في مجال القطاع الصناعي والمنجمي والاستكشاف الجيولوجي ومنوهاً بمذكرات التفاهم للتعاون الموقعة بين المؤسسة العامة للجيولوجيا ونظيرتها الإيرانية.

وأعرب غانم عن تطلعات سورية لتحقيق نتائج متميزة في القطاع الجيولوجي والمناجم مؤكدا أن للدول الصديقة التي وقفت مع سورية في حربها ضد الإرهاب الأولوية للمشاركة في إعادة تأهيل البنى التحتية والمنشآت النفطية ومنها إيران.

وأشار إلى زيارته لمنطقة عسلوية الواقعة جنوب إيران واطلاعه على المنشآت النفطية والبتروكيمياوية فيها منوها بمدى التقدم الذي حققته إيران رغم الحظر والعقوبات.

وأكد غانم أهمية تشكيل لجنة فنية مشتركة في المجال المنجمي والبيولوجي لمتابعة العمل والتنسيق المشترك وصولاً إلى النتائج المرجوة وبما يحقق متطلبات المرحلة الراهنة والمستقبلية في سورية.

من جانبه أكد الوزير رحماني على العلاقة الاستراتيجية بين سورية وإيران معرباً عن استعداد بلاده للتعاون مع وزارة النفط السورية في مجالات الاستكشاف والمناجم وتدريب الكوادر الفنية.

حضر الاجتماعين عن الجانب السوري الدكتور عدنان محمود سفير سورية في إيران والوفد المرافق للوزير.

كما استعرض الوزير غانم مع غرفة الصناعة والتجارة والمناجم الإيرانية بحضور شركات القطاع الخاص الناشطة في المجالات النفطية والمنجمية والبتروكيمياوية أوجه التعاون الثنائي في مجال النفط والصناعة النفطية مشيرا إلى تسهيلات الحكومة السورية المتعلقة بالاستثمار بالطاقة.

وتفقد الوزير والوفد المرافق المرحلة (4 و5 و 13) من مصفاة الغاز في بارس الجنوبي.

, , ,

الرئيس روحاني: على القوات الاميركية الخروج من سوريا

اكد الرئيس الايراني حسن روحاني بان جانبا من مشاكل شمال سوريا يعود الى تواجد القوات الاميركية التي يجب ان تغادر الاراضي السورية.

وخلال مؤتمره الصحفي الذي عقده في نيويورك الخميس في ختام زيارته لها للمشاركة في اجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة، قال الرئيس روحاني في الرد على سؤال حول مقترح الرئيس التركي رجب طيب اردوغان للوصول الى الحل النهائي في سوريا وايجاد منطقة آمنة في شمالها: لقد تداولنا هذا الموضوع في اجتماع انقرة (الثلاثي بين ايران وروسيا وتركيا) ولكن ينبغي التاكيد بان الظروف الامنية في شمال سوريا تعد احدى الحالات التي ينبغي الاهتمام بها، فمن جانب يحق لتركيا ان تحظى بحدود آمنة ومن جانب اخر من المهم لنا الحفاظ على سيادة سوريا ووحدة اراضيها ، اذن فان الحل الافضل هو ان تخرج اميركا من سوريا لان جانبا من مشاكل شمال سوريا الان ايضا يعود الى تواجد الاميركيين فيها.

واضاف، ان ادلب يجب ان يتم تطهيرها ايضا من الارهابيين ليتوجه الجيش السوري من ثم للانتشار في الحدود الشمالية لبلاده لا ان يدخل الجيش التركي بدلا عنه الى الاراضي السورية وينتشر فيها.

*استخدام اجهزة طرد مركزي متطورة

وحول نصب اجهزة طرد مركزي متطورة وتقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول انشطة ايران النووية قال الرئيس روحاني، في الواقع تضمنت المرحلة الثالثة لخفض التزامات الاتفاق النووي ان نتخلى عن القيود الواردة في الاتفاق النووي لعدد اجهزة الطرد المركزي لدينا وقد اعلنا ذلك للوكالة الذرية.

واضاف، اننا لم نقلل او نقيد مراقبة الوكالة الدولية للطاقة الذرية لانشطتنا النووية اذ انها تمارس مهمتها مثلما كانت عليه منذ بداية الاتفاق النووي.

وقال، لقد خفضنا بعض التزاماتنا في اطار الاتفاق النووي وهدفنا هو استخدام اجهزة طرد مركزي متطورة كان من المقرر ان نقوم بتفعيلها وبطبيعة الحال قمنا بالاسراع بتفعيلها في الخطوة الثالثة (لخفض الالتزامات النووية) واليوم ايضا نقوم بنصب بعض اجهزة الطرد المركزي المتطورة لتبدا نشاطها حينما تكتمل سلسلتها .

*ناقلة النفط البريطانية

وفي الرد على سؤال حول ناقلة النفط البريطانية “ستينا امبيرو” التي تم توقيفها من قبل ايران قبل فترة قال ان قضية الناقلة البريطانية تطوي اجراءاتها الاخيرة في المحكمة واتوقع ان يتم الافراج عنها.

, , ,

وزيرا الدفاع الإيراني والسوري يؤكدان على تعزيز التعاون الدفاعي

أكد وزير الدفاع في الجمهورية الإسلامية الإيرانية العميد امير حاتمي ونظيره السوري العماد علي عبد الله أيوب، في محادثة هاتفية على توسيع التعاون الدفاعي لتعزيز السلام والاستقرار والأمن في المنطقة.

وشدد العميد حاتمي في المحادثات الهاتفية، على تعاون الجمهورية الإسلامية الإيرانية وجهودها في إعادة الاعمار في سورية، واتفقا على عقد اجتماع للجنة المشتركة للتعاون الدفاعي كواحدة من البنود المهمة في وثيقة الاتفاقية الثنائية.

وأعرب وزير الدفاع الإيراني عن ارتياحه لاستقرار الأوضاع الامنية في سوريا، واصفا اسقاط طائرات الكيان الصهيوني المسيرة في محافظتي حماة والقنيطرة من قبل الدفاعات الجوية والقوات العسكرية، مؤشر على تغيير وتحسين الظروف الدفاعية السورية .

وصرح العميد حاتمي بأن السياسة المبدئية للجمهورية الإسلامية الإيرانية تتمثل في إقامة سلام وأمن دائمين في المنطقة بالتعاون مع دول المنطقة ، مضيفا : في الاجتماع الثلاثي في أنقرة، أكدت الاطراف على السيادة الوطنية والحفاظ على السلامة الإقليمية السورية.

وأكد وزيرا الدفاع الإيراني والسوري على ضرورة استمرار المشاورات والتعاون الوثيق بين البلدين في المجالات الثنائية والإقليمية.

المصدر: ارنا

, , , ,

وزير النفط السوري: الحظر لم يؤثر على الصناعات البتروكيماوية الايرانية

قال وزير النفط والثروة المعدنية السوري “علي سليمان غانم” خلال زيارته معرض ايران بلاست وجناح منجزات الصناعات البتروكيماوية فيه : ان الحظر لم يؤثر على الصناعات البتروكيماوية الايرانية بل كان تأثيره ايجابيا عليها.

واضاف غانم على هامش معرض «ايران بلاست» الدولي الحادي عشر في طهران ان سوريا لها تعاون كبير من الاصدقاء في ايران، مبينا ان التعاون مستمر ضمن خطة عمل طويلة الامد .

واكد الوزير السوري على ان الجمهورية الاسلامية تقف على رأس الدول الصديقة لسوريا وقدمت الكثير لدعم صمود الشعب السوري في مواجهة الارهاب.

وبین ان التعاون مع ایران یاتي لسد الاحتياجات السورية في جميع القطاعات الاقتصادية والصناعية مشددا على التعاون مع القطاع الخاص الايراني بهذا الشأن.

المصدر: ارنا

, , , ,

وزير الطاقة للصحفيين: الشراكة مع المستثمرين الأجانب لإعادة بناء صناعة الكهرباء في سوريا

أكد وزير الطاقة على أن هناك حاجة كبيرة لإعادة هيكلة صناعة الكهرباء السورية، قائلا إن بلدان مختلفة مهتمة بالمشاركة، ومن الفرص المناسبة أمام الشركات الإيرانية، المشاركة مع المستثمرين من باقي الدول في هذا السوق .

واضاف رضا أردكانيان للصحفيين على هامش اجتماع لمجلس الوزراء اليوم الاربعاء: بعد انتهاء الحرب في سوريا بدأ تواجد الشركات الإيرانية لتصدير الخدمات الهندسية والفنية  .
واشار الى تسليم محطة طاقة بقدرة 540 ميغاواط في اللاذقية السورية إلى القطاع الخاص الإيراني، وحاليا قيد الانشاء باستثمارات مشتركة.
وصرح وزير الطاقة إن الخدمات الفنية والهندسية الإيرانية ، وخاصة في صناعة الكهرباء وإلى حد كبير في صناعة المياه، تتصدر صادرات الخدمات الفنية والهندسية في البلاد والمنطقة.
وتقدر قيمة محطة توليد الكهرباء التي تبلغ قدرتها 540 ميغاواط في اللاذقية 411 مليون يورو ، والتي سيتم بناؤها من قبل شركة “مبنا” في سوريا.
ووفقا لاتفاقية إيرانية – سورية مشتركة، سيتم تشغيل الوحدة الغازية الأولى للمحطة في غضون 15 شهرا ، والوحدة الغازية الثانية في 24 شهرا في حين أن الوحدة البخارية بالمحطة ستكتمل في غضون 34 شهرا .
بالإضافة إلى ذلك ، تم إدخال أكثر من 800 ميغاواط من مختلف محطات توليد الطاقة في سوريا لإعادة الإعمار والصيانة، وأعلنت الشركات الإيرانية عن استعدادها لوضع اللمسات الأخيرة على عقود العمل والتوقيع.

المصدر: ارنا

, , ,

خاجي خلال لقائه الرئيس بشار الأسد: إيران عازمة على حل الأزمة السورية سياسيا

هنأ مساعد وزير الخارجية الرئيس السوري على تشكيل اللجنة الدستورية السورية، وأكد مجددا تصميم إيران على حل الأزمة السورية سياسيا.

والتقى مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية علي أصغر خاجي، الرئيس السوري بشار الأسد أمس في دمشق .

و أكد خاجي أن التنسيق والتشاور مع القيادة السورية مستمر وسيتطور خلال الفترة المقبلة، منوها الى جهود الدول الثلاث الضامنة لعملية آستانا للسلام في سوريا وهي الجمهورية الاسلامية الايرانية وروسيا وتركيا.
في معرض تعليقه على قمة آستانا الخامسة في أنقرة، أكد مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية من جديد تصميم إيران على المساعدة في حل الأزمة السورية سياسياً.
من جانبه أكد الرئيس السوري بشار الأسد أن التنسيق السوري الإيراني الروسي أنجز لجنة مناقشة الدستور بالرغم من كل العراقيل والعقبات التي حاولت فرضها الأطراف الأخرى الداعمة للإرهاب ورغم ذلك تم الوصول إلى الصيغة النهائية لآلية عمل اللجنة التي يرتبط نجاحها ووصولها إلى نتائج مفيدة بعدم تدخل الأطراف الخارجية.
وفي الإطار ذاته التقى خاجي وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية السوري وبحث معه العلاقات الثنائية الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين إضافة إلى مختلف التطورات المتعلقة بمكافحة الإرهاب في سورية وعمل لجنة مناقشة الدستور حيث تم التأكيد على أهمية التنسيق والتشاور المستمرين بين البلدين في مواجهة كل أشكال الإجراءات الاقتصادية التي يتعرض لها البلدان لدفعهما إلى التخلي عن سيادتهما وقرارهما المستقل والرضوخ لمشاريع الهيمنة الأميركية التي تحاول فرضها على المنطقة.

المصدر: ارنا

, , ,

وزراء خارجية ايران وروسيا وتركيا يصدرون بيانا مشتركا حول لجنة الدستور السوري

أعرب وزراء خارجية كل من روسيا وإيران وتركيا، عن موافقتهم للمساهمة بمسألة إجراء الاجتماع الأول للجنة الدستورية المعنية بسوريا في جنيف.

وجاء في بيان مشترك للدول الثلاث نشر على الموقع الإلكتروني لوزارة الخارجية الروسية: إن “الوزراء اتفقوا على المساهمة بعقد الاجتماع الأول للجنة الدستورية في جنيف”.

واكد البيان الصادر التزام الدول الثلاث بسيادة واستقلال ووحدة الاراضي السورية واضاف، ان هذه خطوة حيوية تمهد السبيل لعملية سياسية مستديمة بقيادة وملكية سوريا ويتم تسهيلها من قبل منظمة الامم المتحدة.

واضاف، ان هذه القضية تاتي في سياق قرارات مؤتمر الحوار الوطني السوري والقرار 2254 الصادر عن مجلس الامن الدولي.

وعقد وزراء خارجية إيران وروسيا وتركيا الدول الضامنة لـ”صيغة أستانا” اجتماعا ثلاثيا، على هامش الدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

المصدر: ارنا

, , ,

سوريا تأمل باستثمار القطاع الخاص الإيراني

قال السفير السوري في طهران: إن الحكومة السورية تعتبر القطاع الخاص الإيراني، الشريك الرئيسي في جميع مشاريع إعادة الإعمار، وإصلاح وحدات الإنتاج وتنفيذ المشاريع الاقتصادية.

وصرح عدنان محمود اليوم (الثلاثاء) في اجتماع اللجنة الاقتصادية الإيرانية السورية المشتركة: لا شك أن هذا اللقاء يعكس رغبة البلدين في المشاركة الاقتصادية والستراتيجية في المستقبل وكذلك في مواجهة الحرب الاقتصادية والحظر.
وأضاف: ان الحرب والعقوبات تنفذ من خلال إجراءات أمريكية وغربية ضد البلدين الشقيقين.
واشار محمود إلى الاتفاقية التي وقعها النائب الأول لرئيس الجمهورية، وقال : تعتبر الحكومة السورية أن القطاع الخاص هو الشريك الرئيسي في جميع مشاريع إعادة الإعمار وإصلاح قطاعات التصنيع وتنفيذ المشاريع الاقتصادية.
وأضاف أنه من المتوقع تقوية القطاع الخاص الإيراني في سوريا حتى يتمكن من لعب دور بناء في إعادة بناء القطاعات المدمرة.
وأكد السفير السوري في طهران على أولوية القطاع الخاص، وقال : نأمل أن تكون هذه الزيارة بمثابة خطوة للقطاع الخاص الإيراني لإقامة مشاريع مشتركة في مجالات النفط والثروات المنجمية.
واضاف ان العدو يحاول شن حرب في جميع المجالات، مؤكدا أن الحرب الاقتصادية ضد سوريا مستمرة على جبهات أخرى اليوم، لذلك  سيكون استثمار القطاع الخاص في مختلف المجالات، حيوي للغاية في تنمية التجارة بين البلدين.

المصدر: ارنا