, ,

كنت في ايران (١)

مقدمة :
ان يحلم المرء فذلك خيال جميل،وان يتحقق الحلم فذلك تجسيد للحلم في بهجة الواقع ،والامساك به كما يمسك المرء بزهرة تتفتح عطراً،
كنت أحلم بزيارة طهران ،ولم يكن الدافع هدفاً سياحياً أو ترفيهياً رغم غنى #ايران السياحي.
كنت منجذبة الى منهجها المقاوم ،والآلية الفمرية والثقافية التي تواجه #ايران من خلالها الحرب الناعمة التي تستهدفها ،
في الدورة الاخيرة لملتقى المقاومة ثقافة وانتماء الذي اسسته وانجزت منه ثلاث دورات ..واجهض لاسباب اجهلها رغم نجاحه الباهر في هذه الدورة استضفت مبدعين من #ايران حاضروا في السياسة والفن والسينما ، جاؤوا يحدوهم الايمان برسالة المقاومة ودور الثقافة في المعركة .
تحقق الحلم ..نعم، كنت في #ايران ، وما شاهدته خلال ثمانية ايام لا يمكن ان يوضع في خانة الترفيه وحفاوة الترحيب والكرم .
انه رسالة هي جزء يسير من حق هذا البلد المساند لقضايانا علينا ان ننقل صورته الحقيقية كما تبدت لنا في ظل ماكينة اعلامية امريكية .، عملت على شيطنته وتشويهه انتقاما لاذلالها وهزيمتها .
كنت في #ايران مجموعة مشاهدات وانطباعات وملاحظات ،سأشارككم بها مع بعض الصور على حلقات
اعتبرها واجبي تجاه محور #المقاومة الذي تشكل #سورية و #ايران و #المقاومة اللبنانية رأس حربة في #مقاومة العدوان
، فيها الكثير من الدروس والعبر ،التي أعتقد أننا بحاجة الى استلهامها ، كي نكون جبهة صامدة غايتها تحرير الارض والانسان .
قد لا اتمكن من الكتابة وفق خط زمني ..اي حسب تسلسل المشاهدات لأن بعض المواقع اثار فضولي واهتمامي اكثر من غيره …
بدا المشوار …
#كنت في ايران ليلى صعب

0 الردود

اترك رد

هل تريد الانضمام إلى المناقشة؟
لا تتردد في المساهمة!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.